نقابة شركة سنمار بورسعيد ترفض المتاجرة بقضية المفصولين وتشدد لن نكون سلاح للبطش بالغضبان

نقابة شركة سنمار بورسعيد ترفض المتاجرة بقضية المفصولين وتشدد لن نكون سلاح للبطش بالغضبان

0
62 views

 18492966_1430218413704132_413567196_n

كتب – محمد الغزاوى

أكد اعضاء اللجنة النقابية للعاملين بمصنع سنمارفى تصريحات لهم اليوم رفضنا طلب احد التابعين لمكتب برلمانى طلب منا احضار مالدينا من مستندات ليستغلها ضد اللواء اركان حرب عادل الغضبان محافظ بورسعيد بأدعاء تساهله مع الادارة فيما يضر بحياة المواطنين و العمال

وقال اعضاء  النقابة شركة سنمار للبتركيماويات جنوب بورسعيد نرفض المتاجرة بقضية زملائهم الثلاث المفصولين من قبل البعض اصحاب الاغراض السياسية

 

وشدد النقابيين على انهم لن يكونوا سلاح للبطش باللواء اركان حرب عادل الغضبان كونه اول من تدخل لمنحهم حقوقهم التى سلبتها الادارة على مدار السنوات التى سبقت ثورة 25 يناير

واستنكر النقابيين استمرار اسلوب المتاجرة بقضية زملائهم ومحاولة استغلالها ضد محافظ بورسعيد الحالى وعدم الاكتراث باستعادة حقوق العمال وفق احكام القوانين و ماخوله الدستور للبعض

واشاد النقابيين بالتحركات التى يبذلها النائبان احمد فرغلى ومحمود حسين بالتنسيق مع اتحادى شباب العمال ونقابات العمال لاعادة المفصولين من النقابيين بدون وجه حق مما يعد خرقا للقانون و الاتفاقيات الدولية وما اقرته منظمة العمل الدولية

ولفت اعضاء نقابة سنمار الى انهم مازالوا يسلكون كل الطرق الشرعية والقانونية لاستعادة حقوقهم وحقوق زملائهم

وشدد اعضاء نقابة سنمار انهم احرص على انتظام العمل داخل المصنع الذى يعد مصدر رزق لهم ولابنائهم واسرهم وزملائهم الذين حافظوا على المصنع فى احلك الظروف التى مرت بها البلاد

وناشد اعضاء التنظيم النقابى اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد بتحديد موعد للقائهم لوضع كافة الحقائق امام عينيه مؤكدين ثقتهم بالله ثم المحافظ بانه لن يقبل ان يضار عامل او يخترق قانون فى ظل قيادته لبورسعيد محافظ التى قادها كحاكم عسكرى تنفيذا لتعليمات الرئيس عبد الفتاح السيسى بالحفاظ على عمال مصر كونهم الثروة الحقيقية للبلاد وعدم المساس بالتنظيمات النقابية الشرعية وفق احكام القانون و مانص عليه الدستور المصرى

 

كانت “جيل الثورة” حصلت على صورة من خطاب اللجنة النقابية الذى يحذر فيه الادارة من كارثة بشرية نتيجة عدم القيام بأعمال لصيانة محولات الكهرباء ووقوع انفجارات ينتج عنها تسريبات غازية.

واشار خطاب اللجنة النقابية الذى وقع عليه بالاستلام رئيس مجلس الادارة شريف المنوفى الى وجود 18 نقطة مخالفات لم تنفذ الشركة وعودها بإصلاحها.

واخلت النقابة مسئوليتها عن ما يحدث من رد فعل العمال حال وقوع اى مشكلة بسبب حل المشاكل خلال 3 شهور من تحذير النقابة للشركة.

وشهد المصنع عدة انفجارات وانبعاثات حرارية ووفاة 2 من العمال حرر بها محاضر بقسم شرطة الجنوب كان اخرها رقم 648 جنوب لسنة 2017 اتهموا خلاله الادارة بالإهمال وتعريض حياة المواطنين والعمال لخطر، وذلك عقب حدوث تسريب جديد بالمصنع نتج عنه إصابة عامل فى عينيه.

 

يذكر ان  إدارة مصنع سنمار للبتروكيماويات، أحد الاستثمارات الهندية بالمنطقة الصناعية جنوب بورسعيد، كانت قد اصدرت قرار بفصل 3 عمال من أعضاء مجلس إدارة اللجنة النقابية بالمصنع بدعوى تسريب أخبار عن ماشهده الموقع من تسريبات للغازات خلال الأيام الماضية والتى كادت تتسبب فى كارثة بيئية بجانب اتهامهم بتحريض العاملين على الإضراب.

لا تعليقات

اترك رد