المسجد التوفيقى اقدم مساجد بورسعيد رسم العديد من قصص ونضال شعب بورسعيد على مدار التاريخ .. صور

المسجد التوفيقى اقدم مساجد بورسعيد رسم العديد من قصص ونضال شعب بورسعيد على مدار التاريخ .. صور

0
54 views

10543530_10203637362827383_7037212957493645727_o

كتب – محمد الغزاوى

  • إنشاء المسجد فى عهد الدولة العثمانية


يعتبر المسجد التوفيقي أقدم مساجد محافظة بورسعيد، حيث يرجع إنشاؤه إلى الدولة العثمانية في أواخر القرن التاسع عشر وتحديدا سنة 1882 م في عهد الخديوي توفيق والذي حمل اسمه فيما بعد.

  • أنشئ داخل شونة للغلال وضعت لها مأذنة بقرية العرب

وكانت بداية المسجد بقرية العرب عام 1860 بنفس المنطقة الموجودة بها حاليا داخل شونة للغلال وضعت عليها مأذنة كي يؤدى بداخله العمال المصريون الذين استقدمتهم شركة قناة السويس لحفر القناة صلاتهم، وبدأ الاهتمام به عام 1868 مع تزايد أعداد المصلين فكان القرار عام 1869 بإنشاء مسجد على نفقة الحكومة المصرية إلا أن القرار لم يدخل حيز التنفيذ لعدم توافر مواد البناء فى ذات التوقيت.

وجاء تنازل شركة القناة عن المسجد الذي أقامته بالأرض المقام عليها إلى تأجيل تنفيذ الحكومة لهذا المسجد فاتجهت إلى إصلاح وتوسيع المقام بالفعل والعناية بفرشه وترتيب الموظفين من الدعاة وخدام المسجد اللازمين لإقامة الشعائر وخدمة المسجد و توفير زيت لإضاءته.

وتسبب عدم تفريغ مياه المجارى من المسجد بانتظام فى خلخلة الأخشاب المشيد منها المسجد ليتعطل إقامة الشعائر به واستغرق إصلاحه عدة أشهر.
وجاء قرار الخديوى توفيق بإنشاء المسجد عند زيارته لبورسعيد عام 1881 ورؤيته مسجد القرية بعد ما لمس مدى ما يعانيه المصلون من المشاق في وصولهم إليه والصلاة به، فأصدر أمرا إلى ديوان الأوقاف بإنشاء مسجد آخر وإنشاء مدرسة ملحقة به لتربية الأطفال، واحتفل اهالى بورسعيد في السابع من ديسمبر عام 1882 بوضع أساس المسجد التوفيقي.

  • الشيخ عبد الرحمن أبى الحسن أشهر من تولوا إمامة المسجد


يعد الشيخ عبد الرحمن أبي الحسن شيخ علماء المسلمين ببورسعيد فى ذلك التوقيت اشهر من تولوا إمامة المسجد، وتولى الشيخ عبد الرحمن إمامة المسجد بعد وفاة إمام وخطيب المسجد المعين من الأوقاف في أكتوبر عام 1878 ومنعا لعدم تعطل صلاة الجمعة والجماعة لم ينتظر الأهالى تعيين الأوقاف إماما آخر فوقع اختيار قاضي قضاة بورسعيد وعمد ووجهاء قرية العرب على الشيخ عبد الرحمن أبي الحسن لتولى الوظيفة لما تميز به من سعة العلم وحسن الخلق وقدرته على الخطابة وإرشاد المسلمين لأمور دينهم وأحكامه فتمت الموافقة على هذا التعيين.


وبعد قرار الخديوي ووضع أساس المسجد الجديد، خرجت بورسعيد فى موكب ضخم سار في أنحاء المدينة تقدمه العلماء وعلى رأسهم الشيخ عبد الرحمن أبي الحسن والقاضي وأعيان المدينة وأرباب الطرق وأمامهم الموسيقى.

  • رسم المسجد التوفيقي العديد من قصص بطولات ونضال شعب بورسعيد على مدار التاريخ

ويعتبر المسجد التوفيقي على مدار السنين بمثابة المنارة للتعبير عن الرأى الحر فقد انطلقت منه على مدار السنوات العديد من التظاهرات المطالبة بالحرية، ورسم المسجد خلال سنوات مقاومة الاحتلال العديد من المشاهد وكذا وقت تصدى المدينة الباسلة للعدوان الثلاثى.


وكان للمسجد التوفيقى دور بارز فى ثورتى 25 يناير، و 30 يونيو كما يعد المسجد من أهم المعالم الأثرية والسياحية بخريطة المدينة العالمية لما يحويه من تاريخ يرجع إلى إنشاء بورسعيد وقصص نضالها مع الاستعمار.

لا تعليقات

اترك رد