مقاول يهدم مدرسة بالإسكندرية لبناء برج سكني : أين وزير التعليم

0
63 views

11960052_1016334271744511_6127929831017342898_n

كتب محمد مصطفى
لم تسلم مدرسة الصفا الابتدائية -إحدى المدارس الحكومية الواقعة بإدارة وسط التعليمة بالإسكندرية- من الهدم، حيث استيقظ الأهالي صباح اليوم، على المدرسة وقد تحولت إلى أنقاض استعدادا لبناء برج سكني مكانها.

وعلى الرغم من أن المحاكم مازالت تنظر النزاع القضائي بين مالك جزء من الأرض المقامة عليها المدرسة، وبين وزارة التربية والتعليم مالكة المبنى والجزء الأكبر من الأرض.

الا أن ذلك لم يمنع المقاول من هدم المدرسة فجرًا، التي تقع بشارع محمود سلامة بجوار متحف الفنون الجميلة بمحرم بك، ووضع عدد من البلطجية يقومون بحمايتها في تحدً للقانون.

وقال هشام رجب، محامي، أحد شهود الواقعة: فوجئنا، فجرًا بـ”لوادر” وتهدم الأسوار ثم مبنى المدرسة، وهي عبارة عن قصر تاريخي كان يسكنه أحد البشاوات سابقاً، في ظل غياب كامل للأجهزة الأمنية والتنفيذية، متسائلاً الدراسة بعد أقل من 3 أسابيع أين سيذهب تلاميذ تلك

لا تعليقات

اترك رد