عمليات الوزارات..”العدل”تتلقى131 شكوى..”القضاة” ترصد رسائل تهديد..624ألف ناخب صوتوا حتى الآن..والصحة: حالة وفاة و8مصابين

0
64 views
  • 861
  • وزارة العدل: 131 شكوى من الانتخابات ثبت صحة 45 منها
  • قضاة يتلقون رسائل تهديدات لعدم المشاركة في الانتخابات
  • “عمليات نادى القضاة”: إخطار الداخلية بشأن رسائل التهديد لبعض القضاة
  • رئيس نادى القضاة: رسائل التهديد لن ترهبنا.. وسنؤدى واجبنا بالإشراف على الانتخابات
  • الصحة: حالة وفاة و8 مصابين حصيلة أول أيام الانتخابات البرلمانية
  • التنمية المحلية: انتظام سير العملية الانتخابية بعد فترة الراحة
  • مصدر: 624 ألف ناخب صوتوا حتى الآن بــ 2.27%.. وبدء التحقيق في تهديدات القضاة

رصدت غرف عمليات الوزارات المختلفة، اليوم الأحد، سير العملية الانتخابية على مدار اليوم في 14 محافظة تجرى بها انتخابات المرحلة الأولي، حيث رصدت غرفة عمليات نادي القضاة أن عددا من القضاة وصلت إليهم رسائل مجهولة نصها “سيبك من الانتخابات حياتك أهم”، حتى لا يذهبوا إلى اللجان الانتخابية.

وقال المستشار محمد عبده صالح، المتحدث الرسمى باسم غرفة عمليات نادى القضاة، إن وزارة العدل اتخذت الإجراءات القانونية اللازمة وأخطرت وزارة الداخلية بالواقعة لاتخاذ اللازم، وجار تتبع الأرقام التى وصلت منها الرسائل إلى هواتف القضاة.

وبدوره، قال المستشار عبد الله فتحى، رئيس نادى القضاة، إن رسائل التهديد التى تلقاها بعض القضاة لم ولن تثنيهم عن أداء مهمتهم فى الإشراف القضائى، ولن تؤثر على القضاة ولن ترهبهم علي تلبية نداء وطنهم.

وأضاف أن هناك بعض التحفظات للقضاة علي توزيعهم على اللجان الانتخابية، أن بعض القضاة تم توزيعهم على محافظات بعيدة ونائية دون توفير وسائل انتقال، رغم مطالبات النادي بتوزيع القضاة قرب أماكن اقامتهم، وكذلك توزيع أعضاء النيابة قرب محل عملهم.

وأشار إلي أنه كان لابد عند توزيع بعض القضاة كبار السن على اللجان الفرعية مراعاة توزيعهم على لجان عامة أو إذا اضطرت اللجنة فيتم توزيعهم على لجان فرعية قريبة من محل إقامتهم.

بينما أكد المستشار علاء قنديل، عضو غرفة عمليات وزارة العدل، أن عدد الشكاوى التى وصلت الوزارة حتى الآن 131 شكوى تم فحصها، وتبين صحة 45 شكوى منها وتم التعامل معها.

وأشار إلي أن غرفة عمليات وزارة العدل تتواصل مع القضاة والناخبين لحل مشاكلهم أثناء الانتخابات، وأن معظم الشكاوى بسبب تأخر وصول القضاة للجانهم بسبب بُعد المسافة فى محافظات الصعيد ولصعوبة الطرق وعدم اعتيادهم عليها.

وقد وصلت شكاوى من بعض الناخبين عن عدم مساعدته من قبل رئيس اللجنة حيث أنه من غير المتعلمين، فأكد قنديل أنه لا يمكن للقاضى توجيه الناخب حتى لا يقال إنه يرشد لمرشح بعينه.

وأكد “قنديل” أن بعض القضاة وصلت لهم رسائل تهديد بعدم الإشراف على الانتخابات، والمستشار أحمد الزند تواصل مع وزير الداخلية لزيادة تأمين القضاة، وأكد أن القضاة لن تخيفهم تلك الرسائل بل تزيدهم تحفيزاً وإصراراً على أداء واجبهم الوطنى.

أما وزارة الصحة، فقد أعلن الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمى لوزارة الصحة، عن وفاة أول حالة خلال أول أيام الانتخابات البرلمانية، لناظر مدرسة بمحافظة البحيرة بعد اصابته بأزمة قلبية وتم تسليمه الي ذويه للقيام بإجراءات الدفن.

وأوضح مجاهد في تصريحات خاصة لـ”جيل الثورة”، أن “محافظات الإسكندرية والمنيا وسوهاج ومطروح شهدت إصابة 8 مواطنين بإصابات طفيفة تنوعت ما بين ضربات شمس وارتفاع في درجات الحرارة وإغماءات وتم اسعافهم على الفور”.

وكان وزير الصحة والسكان أحمد عماد الدين راضي قد تفقد منذ الصباح الباكر غرفة العمليات المجهزة لمتابعة سير العملية الانتخابية والاطمئنان علي التواصل مع غرف العمليات المصغرة المعدة بكل بالمحافظات التي يجري فيها الاقتراع اليوم خلال المرحلة الأولي.

كما تم التأكد من التواصل مع جميع الجهات المعنية لتأمين العملية الانتخابية، ومن انتشار جميع سيارات الإسعاف حول مقار اللجان الانتخابية منذ الصباح الباكر.

وترأس وزير الصحة والسكان غرفة الأزمات والكوارث بالوزارة لمتابعة سير العملية الانتخابية وفقاً للخطة المنهجية التي وضعتها الوزارة، وتضم غرفة سير العملية الانتخابية رؤساء القطاعات الصحية بالوزارة بالإضافة إلي مسئول من بنك الدم ومسئول من الحالات الحرجة.

كما أشار تقرير صادر عن غرفة عمليات وزارة التنمية المحلية، إلي انتظام سير العمل فى جميع اللجان بجميع مراكز ومدن محافظات المرحلة الاولى للانتخابات البرلمانية وذلك بعد فترة الراحة بما فى ذلك اللجان الـ 31 التى تأخر بدء العمل بها فى محافظة المنيا لتأخر القضاة.

يأتي ذلك بينما أكد مصدر قضائي باللجنة العليا للانتخابات أن إجمالي عدد المصريين الذين صوتوا في الداخل بلغ حتى الآن 624 ألف ناخب بنسبة 2.27% من إجمالى الناخبين الذين صوتوا فى اللجان التى بها قارئ إليكترونى، مشيراً إلى أن الإسكندرية والجيزة والبحيرة هى أكبر المحافظات من حيث الكثافة والبحر الأحمر والوادى الجديد الأقل فى الكثافة.

وأضاف أن اللجنة العليا للانتخابات فتحت تحقيقات موسعة فى التهديدات التى وصلت للقضاة عبر هواتفهم المحمولة من قبل عناصر جماعة الإخوان الإرهابية والتى تهددهم بالقتل بسبب مشاركتهم فى الإشراف على الانتخابات، مشيرا إلى أنها لن تثنيهم عن أداء رسالتهم.

جدير بالذكر أن المرحلة الأولى لانتخابات مجلس النواب داخل مصر، اليوم، الأحد، تجرى فى 14 محافظة بالصعيد وغرب الدلتا، وهي الجيزة والإسكندرية والأقصر وقنا والبحيرة والفيوم وبنى سويف والوادى الجديد ومطروح والمنيا وسوهاج وأسيوط والبحر الأحمر وأسوان.

ويصل إجمالى قاعدة بيانات الناخبين فى المرحلة الأولى إلى 27 مليونًا و402 ألف و353 ناخبًا موزعين على 103 لجان عامة، وتبلغ نسبة الناخبين الذكور 51.6% مقابل 48.4% للإناث.

 

 

لا تعليقات

اترك رد