زعزوع يناقش مع ممثلى خبراء الطيران البريطانيين سبل استئناف حركة الطيران لشرم الشيخ

0
77 views
958

التقى الدكتور هشام زعزوع، وزير السياحة، وفدا من الحكومة البريطانية يضم عددا كبيرا من ممثلى خبراء الطيران ومكافحة الإرهاب تم إيفادهم إلى مصر بناء على تعليمات رئيس الوزراء البريطاني لإجراء مناقشات مع السلطات المصرية فى إطار خطة مشتركة للسماح للرحلات الجوية البريطانية للعودة إلى شرم الشيخ فى أقرب وقت، وذلك بحضور السفير البريطانى بالقاهرة جون كاسون.

وأكد وزير السياحة هشام زعزوع أهمية السياحة البريطانية بالنسبة لمصر، خاصة أن بريطانيا حققت الترتيب الثانى بعد روسيا على قائمة الدول المصدرة للسياحة إلى مصر خلال عام 2014، مشيرا إلى أن عدد السائحين البريطانيين فى مصر وصل إلى 905713 سائحا، أمضوا 9.5 ليلة سياحية وكانت زيارتهم كلها جيدة وبلا أى سلبيات.

وأعرب زعزوع عن ترحابه بالوفد وبزيارته لمصر، متمنيا أن يكون لتلك الزيارة أثر طيب في نقل الصورة الحقيقية لمجريات الأمور في مصر.

نقل الوفد خلال الاجتماع رسالة رئيس الوزراء البريطانى ديفيد كاميرون بأن المملكة المتحدة ستعمل بكل نشاط وعلى وجه السرعة وبالتنسيق مع السلطات المصرية لاستئناف حركة الطيران من وإلى شرم الشيخ فى أقرب وقت ممكن، ورحبوا بالتعاون الوثيق والمهنى على مدى الأسبوعين الماضيين مع السلطات المصرية لضمان سلامة المسافرين المغادرين من شرم الشيخ.

وأكد الوفد أن بريطانيا تؤكد التزامها بالعمل مع الحكومة المصرية لدحض الأخطار المشتركة، وشددوا على أهمية المصالح المشتركة بين بريطانيا ومصر وأن استقرار مصر مهم جدا بالنسبة للمملكة المتحدة.

وفى معرض تعليقه على المناقشات مع نظرائهم المصريين، قال السفير البريطانى بالقاهرة جون كاسون: “نحن نعلم تماما مدى تأثير الظروف الراهنة على الاقتصاد المصرى، وأن بريطانيا أول من علقت رحلاتها إلى شرم الشيخ، ونريد أن نكون أول من يعيدوا رحلاتهم إلى شرم فى أقرب وقت، ولهذا السبب يتواجد معظم كبار خبراء الطيران البريطانى فى مصر”.

وأضاف السفير البريطانى أن المحادثات مع الجانب المصرى أظهرت تقدما مشجعا بشأن كيفية المضى قدما للاتفاق على خطة عمل مشتركة فى الأيام المقبلة لعودة الرحلات الجوية البريطانية فى أقرب وقت ممكن.

وتابع: “إن الاقتصاد المصري قوي مع صناعة سياحية قوية، في القلب الاستراتيجي لهذه المنطقة الحيوية، وهي تصب فى صالح المصلحة الوطنية البريطانية. لقد أثبتت الأحداث الأخيرة أن كل دولة يجب أن تأخذ كل خطوة ممكنة لحماية مواطنيها. بريطانيا ستفعل ذلك. ولكن يجب علينا ألا نسمح بأي شيء يقوض شراكتنا الاقتصادية الممتدة على المدى الطويل وتعاوننا الأمني الوثيق مع مصر”.

يذكر أن الوفد البريطانى ضم السير ويليام بيتى، مبعوث رئيس الوزراء البريطانى لشئون أمن الطيران، وكليف رايت، رئيس فريق الاستراتيجيات الدولية بقسم أمن الطيران بوزارة النقل، وجوانا ويست، مدير قسم الحماية والإعداد بمكتب الأمن ومكافحة الإرهاب، وجواناثان آلين، مدير الأمن القومى بوزارة الخارجية، وتوم بيل بمكتب رئيس الوزراء البريطانى، وقد امتدت زيارة الوفد للقاهرة من 17 إلى 19 من نوفمبر الجارى لمناقشة قضايا أمن الطيران ومكافحة الإرهاب واستئناف رحلات الطيران إلى شرم الشيخ.

 

 

لا تعليقات

اترك رد