يديعوت أحرنوت: قصة حب بين فلسطيني ويهودية تتسبب في انقسام بإسرائيل

0
39 views
165

متابعات سميه منير 

كشفت صحيفة يديعوت أحرنوت، أن وزارة التعليم الإسرائيلية قررت عدم تداول رواية “الجدار الحي”، التي كتبتها دوريت رابيان في المؤسسات التعليمية في الأراضي المحتلة، وتسبب القرار في انقسام حاد بين النخبة السياسية في الكيان الصهيوني، حيث رحب التيار اليمني والديني المتطرف بالقرار على أساس أنه يساهم في تقويض أية محاولات للاندماج أو الزواج المختلط بين الفلسطينيين واليهود في الأراضي المحتلة، وفي المقابل ندد اليسار بقرار وزير التعليم الإسرائيلي نفتالي بينت على أساس انه يتضمن أبعادا عنصرية.

وحصلت الرواية على جائزة بيرنشتاين الأدبية المرموقة في إسرائيل، ومع ذلك سوف يستمر تداول الرواية خارج الأوساط التعليمية، في حين أوصت لجنة من الخبراء بإمكانية استمرار تداول الرواية في الأوساط التعليمية ضمن الكتب المرشحة للقراءة الأدبية من الطلاب والمعلمين، بينما قالت داليا فينج – القائمة بعمل سكرتير لجنة التعليم بالكنيست، أن الأفكار التي تروج لها الرواية تهدد بتجاوز الهوية الخاصة بالمجتمع اليهودي.

تدور الرواية حول ليئات الفتاة اليهودية التي تعمل بالترجمة وحليمي الرسام الفلسطيني، وقد تقابلا معا في مدينة نيويورك الأمريكية، حيث ارتبطا بعلاقة عاطفية دافئة، ولكنهما لدى العودة إلى فلسطين المحتلة، رجع كل منهما إلى منزله في تل أبيب ومدينة رام الله.

 

لا تعليقات

اترك رد